Monday, 18 November 2013

{Kantakji Group}. Add '12235' Fwd: PR Arabic & English: "جويك" تشارك في المعرض الدولي للصناعات الصغيرة والمتوسطة بالدوحة

---------- Forwarded message ----------
From: Abir Adel Jaber <aajaber@goic.org.qa>
Date: 2013/11/18
Subject: PR Arabic & English: "جويك" تشارك في المعرض الدولي للصناعات الصغيرة والمتوسطة بالدوحة
To:


 

PR Arabic & English

Kindly Find attached the English version

بيان صحافي للنشر الفوري

18 نوفمبر 2014

 

"جويك" تشارك في المعرض الدولي للصناعات الصغيرة والمتوسطة بالدوحة

العقيل: دول الخليج بحاجة لتوطين العمالة لمواجهة البطالة وتحقيق أهداف التنمية

 

الزملاء الكرام،

تحية طيبة،

 

يسرني أن أرفق لكم خبراً صحافيا عن كشف "منظمة الخليج للاستشارات الصناعية" (جويك) أن دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين كانتا خلال العام 2012، في طليعة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في عدد المنشآت الصناعية الصغيرة إلى إجمالي المنشآت الصناعية فيها حيث شكلت في كل من الإمارات حوالي 85.5 % وفي مملكة البحرين 81.8 %. في حين أن عدد هذه الصناعات بدول المجلس مجتمعة يبلغ 83.6 % من إجمالي عدد المنشآت الصناعية.

 

جاء ذلك على هامش مشاركة "جويك" في المعرض الدولي للصناعات الصغيرة والمتوسطة الذي انطلق الأحد 17 نوفمبر ويستمر حتى 19 منه في مركز الدوحة للمعارض.

 

وأعلن الأستاذ عبد العزيز بن حمد العقيل الأمين العام للمنظمة أن حجم الاستثمارات في هذه الصناعات في دول المجلس مجتمعة بلغ 14 مليار دولار أميركي شكلت حوالي 4.2 % من إجمالي الاستثمارات في القطاع الصناعي الخليجي عام 2012، كاشفاً أن هذه النسبة متدنية جداً وهناك حاجة لزيادة هذه الاستثمارات أسوة بالدول المتقدمة.

 

ولفت العقيل إلى أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة تمثل ما نسبته 90 % من إجمالي عدد مؤسسات الأعمال في الإمارات وهي توظف 85 % من القوى العاملة، ورغم ذلك فإن إسهامها بالناتج المحلي يقتصر على حوالي 30 % فقط. أما في السعودية فأشار إلى أن المشاريع الصغيرة والمتوسطة تشكل حوالي 93 % من إجمالي الشركات، وتستوعب نحو 27 % من العمالة، موضحاً أن "مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي 33 % فقط، وهي مساهمة ضعيفة بالنسبة لحجم نمو الاقتصاد السعودي وتركيز المملكة على التنويع الاقتصادي ومقارنة بالدول المتقدمة التي تسهم فيها المشروعات الصغيرة والمتوسطة بما لا يقل عن 50 % من الناتج المحلي الإجمالي".

 

الإحصاءات التي تعدها "منظمة الخليج للاستشارات الصناعية" (جويك) وتحدثها باستمرار أشارت إلى أن عدد الصناعات الصغيرة والمتوسطة بلغ في العام 2012 بدول المجلس 12.684 منشأة صناعية، شكلت نسبة 83.6 % من إجمالي المنشآت الصناعية، وهي نسبة مرتفعة دون شك. وشكلت العمالة في هذه الصناعات 46.1 % من إجمالي العمالة بالمشاريع الصناعية وهي نسبة متوسطة خصوصاً أن معظمها من العمالة الوافدة، واعتبر العقيل أن "دول المجلس بحاجة إلى رفع نسب العمالة المواطنة في الصناعات الصغيرة والمتوسطة لمواجهة مشكلات البطالة ولتحقيق أهداف التنمية".

 

وأشار العقيل إلى أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة تلعب دوراً مهماً في التنمية الاقتصادية والاجتماعية بدول العالم حيث تعمل على توسيع القاعدة وتنشيط الحركة التجارية وتوفير فرص العمل للمواطنين وقد أدركت معظم حكومات العالم أهميتها خصوصاً بعد الأزمة المالية العالمية عام 2008  والتي لفتت اهتمام الكثير من الدول النامية أيضاً إلى الدور الفاعل الذي تلعبه في زيادة الإنتاج، ومعدلات النمو الاقتصادي، وتوفير فرص العمل ودعم الناتج المحلي الإجمالي.

 

ولفت العقيل إلى الدور الذي تقوم به "جويك" لجهة توفير البيانات المتعلقة بهذه الصناعات وتحديثها باستمرار، مما يتيح تقييم وضعها وتتبع تطورها ووضع تصور لمستقبلها في الخليج، خصوصاً أن المنظمة تعمل بشكل دوري على تحديث بيانات هذه الصناعات، والتأكد من دقتها لتحديد دورها في التنمية الاقتصادية في دول الخليج.

 

كما أن المنظمة تساهم في تطوير قدرات المؤسسات الصغيرة والمتوسطة المحلية، تلبية لاحتياجات المشترين، وتحديد السوق أو التجارة المربحة أو فرص الاستثمار للشركات في دول مجلس التعاون الخليجي واليمن، وتعمل على  ربط الشركات المحلية في دول مجلس التعاون، وسلاسل التوريد للشركات المحلية أو الدولية الكبيرة، دون أن نغفل عن دورها في  خلق قاعدة بيانات للموردين في دول مجلس التعاون الخليجي على الإنترنت ذات جودة عالية ومحدثة. كما أن الشبكة الخليجية للمناولة والشراكة الصناعية -التي هي عبارة عن مبادرة للتعاون الصناعي تقدمت بها المنظمة وطورتها بالتعاون مع "منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية" (يونيدو)- تلعب دوراً في تطبيق آلية المناولة والشراكة الصناعية على الصناعات الصغيرة والمتوسطة في دول المجلس، بواسطة دمج المبادرات المقدمة من هذه الدول عبر ربط جميع مراكز المناولة والشراكة الصناعية على أرضية مشتركة.

واعتبر العقيل أن "مساهمة "جويك" في إطلاق عدد من مراكز المناولة والشراكة الصناعية في دول مجلس التعاون هي البذرة التي ستنبت أرضية خصبة لصناعات صغيرة ومتوسطة ناشطة، وتساهم بفاعلية في نهضة القطاع الصناعي الخليجي وفي التنمية الاقتصادية بدول المنطقة.

 

الصادرات الصناعية محور مؤتمر 2014

وفي سياق متصل، زار منصة "جويك" في المعرض، وزير التجارة والصناعة العماني معالي د. علي بن مسعود السنيدي على رأس وفد من سلطنة عمان.

 

وقد أعلن العقيل عن قرب انعقاد مؤتمر الصناعيين الرابع عشر الذي تنظمه "جويك" دورياً، حيث سيكون محور الدورة القادمة منه "الصادرات الصناعية: التحديات والفرص"، وستستضيفها سلطنة عمان خلال الفترة 23 -25 مارس المقبل. ونوه بأن المؤتمر جاء نتيجة التحديات التي تواجه الصادرات الصناعية الخليجية الناشئة خصوصاً لجهة زيادة حصص الأسواق في الدول المستهدفة لصادراتها، وبناء مراكز التوزيع الإقليمية في أسواق أوروبا والأميركيتين وإعادة ترتيب علاقات التوريد مع الشركاء في الأسواق الآسيوية، وبناء مراكز أسواق جديدة في الأسواق الإفريقية.

 

وأشار إلى "جويك" ارتأت في سبيل استعراض هذه التحديات والتعرف على الفرص المتاحة، تسليط الضوء على واقع الصادرات الصناعية والتحديات في دول المجلس واليمن، مع التطرق إلى إمكانية فتح قنوات جديدة لتوطيد العلاقات التجارية مع الأسواق الدولية ومع الشركات الصناعية العالمية، وبناء أسس تجارة التصدير في الخليج العربي لزيادة فرص تنمية الصادرات الصناعية الخليجية إلى أسواق العالم، طبعاً مع التركيز على توثيق العلاقات الخليجية البينية في تمكين المنشآت الصناعية الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال الصناعيين للاستثمار في الصناعات التصديرية وتأسيس مشاريع وشركات تتخصص في التصدير إلى الأسواق الدولية، إلى جانب التعرف على أهم التجارب العالمية الناجحة ومدى إمكانية تطبيقها في دول المجلس واليمن.

 

مرفق:

- صورة الأمين العام الأستاذ عبد العزيز بن حمد العقيل خلال افتتاح المعرض

- صورة العقيل والوفد العماني أمام شعار مؤتمر الصناعيين ال14.

 

نتمنى نشر الخبر في وسيلتكم الإعلامية

 

شكرا لتعاونكم وتفضلوا بقبول فائق الاحترام

تحياتي

 

عبير جابر

إختصاصية تطوير أعمال / رئيسة تحرير مجلة التعاون الصناعي في الخليج العربي  

برنامج التدريب وتنمية القدرات

إدارة تطوير الأعمال والتسويق

منظمة الخليج للاستشارات الصناعية (جويك)

Main: +974 44858888

Direct: +9744 4858717

Fax: +974 44831465

Mobile: +97466702942

Email: aajaber@goic.org.qa

P.O. Box 5114, Doha, State of Qatar

www.goic.org.qa

Facebook: https://www.facebook.com/GOIC.QATAR?ref=hl

Twitter: @GOICGCC

 

 

 

Press Release

 

 

Dear Editor,

Please find attached a press release titled "GOIC takes part in the International Exhibition for Small and Medium Industries in Doha

Al-Ageel: Gulf countries need local employment to cope with unemployment and achieve development goals" for use in your esteemed publication.

 

Also attached is a related photos suitable for publishing  and a relevant logo.

 

Should you require further information, please do not hesitate to contact us.

 

Thank in advance for all your cooperation

Regards,

 

Abir Jaber

Business Development Specialist / Editor-in-Chief of "Industrial Cooperation in the Arabian Gulf" Magazine

Training and Capacity Development Program (TCD)

Business Development and marketing Department

Gulf Organization for Industrial Consulting (GOIC)

Main: +974 44858888

Direct: +9744 4858717

Fax: +974 4413 8327

Mobile: +97466702942

Email: aajaber@goic.org.qa

P.O. Box 5114, Doha, State of Qatar

www.goic.org.qa

Facebook: https://www.facebook.com/GOIC.QATAR?ref=hl

Twitter: @GOICGCC

 

DISCLAIMER:
Gulf Organization for Industrial Consulting Confidentiality Note :
The information contained within this email is confidential and contains proprietary information. It is intended solely for the use of the individual or entity to whom it is addressed to. If you are not the intended recipient, any disclosure, copying, distribution or other use of, or reliance upon this information is strictly prohibited. If you received this email in error, please notify the sender by replying to this message and then delete it from your system. Thank you!


--
--
You received this message because you are subscribed to the Google Groups "Kantakji Group" group.
To post to this group, send email to kantakjigroup@googlegroups.com
To unsubscribe from this group لفك الاشتراك من المجموعة أرسل للعنوان التالي رسالة فارغة, send email to kantakjigroup+unsubscribe@googlegroups.com
For more options, visit this group at
http://groups.google.com/group/kantakjigroup?hl=en
سياسة النشر في المجموعة:
ترك ما عارض أهل السنة والجماعة... الاكتفاء بأمور ذات علاقة بالاقتصاد الإسلامي وعلومه ولو بالشيء البسيط، ويستثنى من هذا مايتعلق بالشأن العام على مستوى الأمة... عدم ذكر ما يتعلق بشخص طبيعي أو اعتباري بعينه باستثناء الأمر العام الذي يهم عامة المسلمين... تمرير بعض الأشياء الخفيفة المسلية ضمن قواعد الأدب وخاصة منها التي تأتي من أعضاء لا يشاركون عادة، والقصد من ذلك تشجيعهم على التفاعل الإيجابي... ترك المديح الشخصي...إن كل المقالات والآراء المنشورة تُعبر عن رأي أصحابها، ولا تعبّر عن رأي إدارة المجموعة بالضرورة.
---
You received this message because you are subscribed to the Google Groups "Kantakji Group" group.
To unsubscribe from this group and stop receiving emails from it, send an email to kantakjigroup+unsubscribe@googlegroups.com.
To post to this group, send email to kantakjigroup@googlegroups.com.
Visit this group at http://groups.google.com/group/kantakjigroup.
For more options, visit https://groups.google.com/groups/opt_out.